تعليق الحضور غداً و إستمرار الدراسة عن بُعد بيان إدارة تعليم عسير السعودية

تعليق الحضور غداً و إستمرار الدراسة عن بُعد بيان إدارة تعليم عسير السعودية
تعليق الحضور غداً و إستمرار الدراسة عن بُعد بيان إدارة تعليم عسير السعودية

أعلنت إدارة تعليم عسير في بيان اليوم الأحد عن بيان هام وعاجل منذ دقائق عبر تويتر، عن تعليق الحضور المدرسي غدا الإثنين الموافق الثالث عشر من مارس الجاري لعام 2023، وذلك حرصاُ على سلامة الطلبة والطالبات بسبب التقلبات الجوية وهطول الأمطار خلال الأيام الماضية ، حيث يشمل هذا الخبر تعطيل العمل كذلك لجميع ومنسوبي ومنسوبات المدارس والمكاتب بتعليم عسير.

تعليق الحضور غداً و إستمرار الدراسة عن بُعد بيان إدارة تعليم عسير السعودية
تعليق الحضور غداً و إستمرار الدراسة عن بُعد بيان إدارة تعليم عسير السعودية

إدارة تعليم عسير استمرار تعليق الحضور

صرحت إدارة تعليم عسير بالمملكة العربية السعودية عبر تويتر، في بيان اليوم حرصاً على سلامة الطلبة : «إنه بناءً على التقارير الواردة من المركز الوطني للأرصاد، وحرصًا على سلامة الجميع، تقرر الاستمرار في تحويل الدراسة يوم غدٍ الإثنين 21 / 8 / 1444هـ؛ لتكون “عن بُعد” عبر منصة مدرستي؛ لجميع الطلبة ومنسوبي ومنسوبات المدارس والمكاتب بتعليم عسير».

Capture 2

الأرصاد بالمملكة غداً الإثنين 12.3.2023

أشاد المركز الوطني للأرصاد أنه من المتوقع استمرار الأمطار الرعدية خلال يوم الإثنين، ومن المتوقع هطول أمطار متفاوتة الغزارة على أغلب مناطق المملكة، على أن سرعة نشاط الرياح قد تتجاوز 50 كيلو متر / ساعة مصحوبة بالغبار ومن المتوقع أن يستمر ذلك حتى الخميس المقبل الموافق، ومن المتوقع أن تصبح مثيرة للغبار اليوم الأحد على أجزاء من مناطق مكة المكرمة، المدينة المنورة، تبوك، الجوف والحدود الشمالية، بالإضافة إلى تدني الرؤية الأفقية من مناطق مكة المكرمة، تبوك، ومعظم محافظات منطقتي المدينة المنورة والرياض، ووفق مركز الأرصاد يتوقع استمرار التقلبات الجوية على معظم المناطق حتى بداية الأسبوع المقبل على أن يتم التنويه عنها لاحقا.

إستمرار الدراسة عن بعد غداً

نتيجة لذلك فإن إدارة تعليم العسير قررت منح الطلاب والعاملين لإدارة تعليم عسير استمرار الأجازة غدا الإثنين، على أن تكون الدراسة عن بعد عبر منصة مدرستي وذلك بدون حضور الطلاب إلى المدارس، صرح خبير الأرصاد الجوية دكتور الزعاق إن الأمطار التي تهطل في تلك الأونة تنبت الربيع الصيفي، وقد أضاف أن تلك الأيام لا تخلو من هجمات برد مباغتة ولذلك سميت «العقارب»، وهو موسم تبادل المنفعة بين البادية والحاضرة والبحارة، مشيرة إلى أمطار العقارب تدخل حيز الأمطار الصيفية.

تابعنا على أخبار جوجل



قم بمتابعة موقعنا على أخبار جوجل للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات ..

متابعة

إنضم لقناتنا على تيليجرام



قم بمتابعة موقعنا على تيليجرام للحصول على اخر الاخبار والمشاركات والتحديثات ..

اشتراك

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *